غير مصنف

تجربتي مع العسل قبل النوم

تجربتي مع العسل قبل النوم

تجربتي  مع العسل قبل النوم

يمكنكم الآن معرفة تجربتي مع العسل قبل النوم، حيث أن للعسل عدد كبير من الفوائد الصحية المحتملة، كما أنه يلعب دورًا في العديد من العلاجات المنزلية والطب البديل.

فوائد صحية فريدة للعسل

من خلال تجربتي مع العسل  سيعرفنا موقع موركان جودز على فوائد العسل الصحية وذلك فيما يلي:

يحتوي على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية

تجربتي مع العسل قبل النوم

تحتوي ملعقة كبيرة (20 جرام) من العسل على:

  • السعرات الحرارية: 61
  • الدهون: 0 جرام
  • البروتين: 0 جرام
  • الكربوهيدرات: 17 جرام
  • الألياف: 0 جرام
  • الريبوفلافين: 1٪ من القيمة اليومية (DV)
  • النحاس: 1٪ من القيمة اليومية
  • العسل هو سكر نقي بشكل أساسي، بدون دهون وكميات ضئيلة فقط من البروتين والألياف.
  • يحتوي على كميات صغيرة من بعض العناصر الغذائية، لكن معظم الناس لا يستهلكون عادةً ما يكفي من العسل ليكون مصدرًا غذائيًا مهمًا للفيتامينات والمعادن.
  • تجدر الإشارة إلى أن العسل غني بالمركبات النباتية المعززة للصحة المعروفة باسم البوليفينول.

غني بمضادات الأكسدة

  • يحتوي العسل عالي الجودة، الذي تتم معالجته بأقل قدر ممكن وغير مسخن والطازج على العديد من المركبات النباتية الحيوية النشطة ومضادات الأكسدة، مثل الفلافونويد والأحماض الفينولية.
  • تميل الأصناف الداكنة إلى تقديم مضادات أكسدة أكثر من الأصناف الفاتحة.
  • تساعد مضادات الأكسدة في تحييد أنواع الأكسجين التفاعلية (ROS) في جسمك، والتي يمكن أن تتراكم في الخلايا وتسبب الضرر.
  • يمكن أن يساهم هذا الضرر في حالات مثل الشيخوخة المبكرة والسكري من النوع 2 وأمراض القلب.
  • على هذا النحو، تُعزى العديد من الفوائد الصحية للعسل إلى محتواه من مضادات الأكسدة.

أفضل لمستويات السكر في الدم من السكر العادي

  • عندما يتعلق الأمر بإدارة نسبة السكر في الدم، قد يقدم العسل بعض الفوائد الطفيفة على السكر العادي.
  • على الرغم من أن العسل يرفع مستوى السكر في الدم تمامًا مثل الأنواع الأخرى من السكر، إلا أن مضادات الأكسدة التي يحتويها قد تساعد في الحماية من متلازمة التمثيل الغذائي ومرض السكري من النوع الثاني.
  • وجد الباحثون أن العسل قد يزيد من مستويات الأديبونكتين، وهو هرمون يقلل الالتهاب ويحسن تنظيم السكر في الدم.
  • من خلال تجربتي  فإن تناول العسل يوميًا قد يحسن مستويات السكر في الدم أثناء الصيام لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.
  • في حين أن العسل قد يكون أفضل قليلاً من السكر المكرر لمرضى السكري، فلا يزال من الضروري تناوله باعتدال.
  • من المهم أيضًا معرفة أنه يمكن تخفيف أنواع معينة من العسل بشراب عادي.
  • على الرغم من أن غش العسل غير قانوني في معظم البلدان، إلا أنه يظل مشكلة واسعة الانتشار.

يحسن صحة القلب

  • قد يساعد العسل أيضًا في الوقاية من أمراض القلب.
  • وفقًا لإحدى المراجعات الطبية، قد يساعد العسل في خفض ضغط الدم وتحسين مستويات الدهون في الدم، وتنظيم ضربات القلب، ومنع موت الخلايا السليمة.
  • جميع العوامل التي يمكن أن تحسن وظائف القلب وصحته.
  • ربطت إحدى الدراسات القائمة على الملاحظة التي شملت أكثر من 4500 شخص فوق سن الأربعين تناول العسل المعتدل مع انخفاض خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم بين النساء.
  • كما أظهرت دراسة أجريت على الفئران بشكل واعد أن العسل يساعد في حماية القلب من الإجهاد التأكسدي.
  • يحتوي العسل الخام عادةً على البروبوليس، وهو نوع من الراتنج ينتجه النحل من الأشجار المنتجة للنسغ والنباتات المماثلة.
  • قد يحسن البروبوليس مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية.
  • لا توجد دراسة بشرية طويلة المدى حول العسل وصحة القلب، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لفهم تأثيرات العسل على صحة القلب بشكل أفضل.

إقرأ أيضًا: أفضل نوع عسل مقوي للرجال

يعزز التئام الجروح والحروق

  • يستخدم العلاج الموضعي بالعسل في التئام الجروح والحروق منذ مصر القديمة، هذه الممارسة لا تزال شائعة اليوم.
  • وجدت مراجعة لـ 26 دراسة حول العسل والعناية بالجروح أنها أكثر فاعلية في التئام الحروق الجزئية السماكة والجروح التي أصيبت بعد الجراحة.
  • يعتبر العسل أيضًا علاجًا فعالًا لتقرحات القدم المرتبطة بمرض السكري، والتي تعد من المضاعفات الخطيرة التي يمكن أن تؤدي إلى البتر.
  • أفادت إحدى الدراسات التي شملت أشخاصًا يعانون من قرح القدم المرتبطة بداء السكري أن معدل النجاح بلغ 43.3٪ باستخدام العسل كعلاج للجروح.
  •  دراسة أخرى، عالج العسل الموضعي 97٪ من القرحات المرتبطة بداء السكري لدى المشاركين.

يساعد في قمع السعال عند الأطفال

  • السعال مشكلة شائعة للأطفال المصابين بعدوى الجهاز التنفسي العلوي.
  • يمكن أن تؤثر هذه العدوى على النوم ونوعية الحياة لكل من الأطفال والآباء.
  • حيث أن أدوية السعال الشائعة ليست فعالة دائمًا ويمكن أن يكون لها آثار جانبية.
  • ومن المثير للاهتمام أن العسل قد يكون بديلاً جيدًا، مع وجود أدلة تشير إلى أنه خيار علاجي فعال وذلك من خلال تجربتي مع العسل قبل النوم.
  • وجدت مراجعة واحدة للعديد من الدراسات التي أجريت على العسل والسعال عند الأطفال أن العسل يبدو أكثر فعالية من ديفينهيدرامين لأعراض السعال، قد يساعد أيضًا في تقليل مدة السعال.
  • لاحظت مراجعة أخرى أنه قد يحسن أيضًا نوعية النوم بين الأطفال المصابين بالسعال، وكذلك والديهم.
  • علاوة على ذلك، على عكس بعض أدوية السعال، فإن العسل ليس له أي آثار جانبية.
  • لا تعطِ العسل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة أبدًا بسبب خطر الإصابة بالتسمم الغذائي.

سهل الإضافة إلى نظامك الغذائي

  • من السهل إضافة العسل إلى نظامك الغذائي، للحصول على دفعة صغيرة من مضادات الأكسدة من العسل.
  • يمكنك استخدامه بأي طريقة تستخدم فيها السكر عادةً، حيث أنه ممتاز لتحلية الزبادي العادي أو القهوة أو الشاي، وذلك تجربتي مع  العسل قبل النوم.
  • يمكنك أيضًا استخدامه في الطهي والخبز.
  • كعلاج منزلي يمكن استخدامه مباشرة على الحروق أو الجروح الطفيفة أو عن طريق الفم للسعال.

اترك تعليقاً